أين يسكن العرب في تركيا؟

2022/04/08
508

اطلب استشارة

أين يسكن العرب في تركيا؟

أهم المدن و المناطق التي تستقطب العرب في تركيا


كثيرة هي الأسباب التي دفعت العرب للسكن في تركيا فهل لديك فكرة عن هذا الموضوع؟ 

تعد تركيا بيئة مستقطبة للأجانب عامة والعرب خاصة وذلك لما تملكه من مقومات ومحفزات ولأن هذا يعتبر من المحاور المهمة اخترنا في شركة سكاي لاين العقارية أن نطلعكم على أهم ما يتعلق به من معلومات وأيضاً سنشير إلى أبرز الأماكن التي يختارونها وإلى الأسباب التي دفعتهم لاتخاذ هذا القرار.

قراءة ممتعة نتمناها لكم.

 

تعرَّف على الأماكن التي يسكنها العرب في تركيا:

من خلال الفقرات التالية سنطلعكم على أهم الأماكن والولايات التي يختار العرب السكن والاستقرار فيها في تركيا وأيضاً سنشير لأبرز مزاياها وأهم دوافعهم لاختيارها.

1 – مدينة بورصة:

من أهم الأماكن التي يفضل المواطن العربي السكن فيها في تركيا هي مدينة بورصة التي تتوسط أهم مدينتين (إسطنبول وأنقرة) وقد تجاوز عدد العرب المقيمين فيها 12000 فرد.

هذه المدينة هي الأقرب لولاية إسطنبول حيث ما يبعدها عنها مسافة ساعة واحدة فقط وأضف إلى معلوماتك أن أسعار العقارات والشقق فيها تعتبر مناسبة.

تتميز بأنها وجهة سياحية رائعة يقصدها الناس من كل مكان (تحتوي على البحيرات – الجبال – أطول تلفريك في العالم – وأيضاً المطاعم والمقاهي).

كما أنه تتوفر فيها الكثير من فرص العمل مما شجع فئة الشباب على وجه التحديد للسكن فيها حتى يكونوا بالقرب من مقرَّات عملهم.

يمكنك أن تقرأ :

الاستثمار العقاري في بورصة خيارٌ صائب

 

2 – مدينة سكاريا:

هي إحدى أهم المدن التركية وتقترب من إسطنبول حيث لا يفصلها عنها سوى مسافة ساعتين وحسب ما تشير إلى الإحصائيات فإن أعداد العرب المتواجدين فيها بلغ 5000 شخص.

هل تعلم أنها تحتوي على الكثير من المعالم السياحية المهمة التاريخية والطبيعية ومن أشهر ما قد تزره فيها هي (بحيرة سابنجا).

 

3 – مدينة إسطنبول:

يختار العرب مدينة إسطنبول وهي من خياراتهم الأولى بسبب أهميتها ورقيها وحداثتها وأيضاً بسبب وقوعها على قارتين في الوقت ذاته (آسيا وأوروبا).

تحتوي هذه المدينة على الكثير من المشاريع العقارية الراقية (المجمعات السكنية) فإن هناك من يختارها من أجل السكن والإقامة والبعض من أجل الاستثمار أو الدراسة أو السياحة وغيرها من الأهداف الأخرى.

فيما يلي سنقدم إليكم أبرز المناطق التي يتركز الوجود العربي فيها في إسطنبول.

منطقة باشاك شهير – إسطنبول:

  • حصلت على لقب (منطقة العرب الأغنياء) بسبب الوجود العربي الكبير فيها.

  • لقد جذبتهم الشوارع المنظمة والمساحات الواسعة للشقق والهدوء الكبير الذي تحظى به.

  • تتوفر فيها شبكة مواصلات ضخمة تساعد على ربطها مع أغلب مناطق المدينة الأخرى.

  • الأبنية فيها تتسم بالحداثة والعصرية.

  • تحتوي على أهم المدارس – الجامعات – المستشفيات (مدينة باشاك شهير الطبية) – المولات (مول أوف إسطنبول) – المطاعم – المقاهي.

  • العديد من مدارسها تعتمد اللغة العربية لغة أساسية.

1-4
 

منطقة أيوب سلطان – إسطنبول:

  • من أكثر المناطق التي يفضل العرب الاستقرار فيها ومن أبرز دوافعهم لذلك هو وجودها في مركز إسطنبول.

  • تزخر بالكثير من المعالم السياحية والتاريخية مثل (مسجد السلطان أيوب).

  • تضم العديد من الأسواق التي تحمل الطابع الشعبي.

  • تحتوي على المقاهي والمطاعم والأماكن الترفيهية.

  • يمكن الاستثمار العقاري فيها للحصول على الربح الوفير (استناداً إلى الكثافة السكانية التي تشهدها والتوافد السياحي إليها باستمرار).

اقرأ أيضاً :

عقارات للبيع في أيوب سلطان

 

منطقة بكر كوي – إسطنبول:

  • تعتبر هذه المنطقة مناسبة لمن يبحث عن الفخامة والرقي حيث تتواجد في الطرف الأوروبي من المدينة وتتميز بإطلالة رائعة على بحر مرمرة.

  • كيفما أدرت رأسك ستجد مظاهر الطبيعة الساحرة والحدائق (مثل حديثة بكر كوي النباتية).

  • تتمتع بوجود المشاريع السكنية الرائعة والفاخرة.

  • تعتبر قبلة للسكن والاستقرار بالنسبة للكثير من الأشخاص.

قد ترغب بالاطلاع على :

عقارات للبيع في بكر كوي

 

منطقة أسنيورت – إسطنبول:

هل تتساءل عن الأسباب التي جعلت العرب يختارون التوجه نحو أسنيورت دون غيرها من مناطق إسطنبول؟

  • تتميز بوفرة المواصلات العامة التي تسهل الوصول والانتقال بين المناطق.

  • تحتوي على الجامعات والمدارس العامة والخاصة (توجد المدارس العربية فيها).

  • تضم أكثر من عشرة حدائق (من أشهرها حديقة رجب طيب أردوغان).

  • يوجد فيها أكثر من عشرين مولاً (تساعد السكان في تلبية احتياجاتهم الأساسية).

  • العقارات فيها متنوعة وهي على قسمين رئيسيين (عقارات شعبية وأخرى حديثة وعصرية).

أسعار العقارات ستشهد قفزة خلال الفترة القادمة فيها لأسباب عدة من أهمها:

  • ازدياد الطلب عليها بشكل كبير.

  • الكثافة السكانية العالية التي تشهدها.

  • توجه شركات الإنشاء لتشيد مشاريعها العقارية فيها.

  • بناء محطة المترو الجديدة.

إن اختيار العرب لهذه المدن والمناطق لا يعني عدم تواجدهم في بقية الولايات الأخرى حيث لهم تواجد في العاصمة التركية أنقرة وعروس البحر الأبيض المتوسط (أنطاليا).

 

الأسباب التي تدفع العرب للسكن في تركيا:

إن ازدياد أعداد الجاليات العربية في تركيا لم يكن محض صدفة بل كان بناءً على ما وجدوه من مرغبات العيش والاستقرار فيها وهذا ما سنناقشه من خلال الفقرات التالية.

1 – موقع تركيا الجغرافي:

  • تقع تركيا على حدود الوطن العربي وبشكل ملاصق للعديد من الدول العربية مثل لبنان وفلسطين ومصر.

  • يسهل تنقلهم من وإلى تركيا حيث يمكن السفر إليها بوسطة البر أو الجو أو البحر.

2-3
 

2 – الثقافة المشتركة:

  • بين تركيا والدول العربية الكثير من الثقافات والحضارات المشتركة حيث إنها وقعت تحت الحكم العثماني لمدة زمنية طويلة.

  • ستجد تشابهاً كثيراً من حيث العادات والتقاليد والأعراف الاجتماعية السائدة بين المجتمعين.

  • يسهل الاندماج مع المجتمع التركي حيث إنه مضياف وودود.

  • الدين المشترك الإسلامي.

 

3 – الاستقرار السياسي:

  • من أولى الدوافع التي جعلت العربي يختار السكن في تركيا أنها تشهد استقراراً سياسياً على نقيض الحال في أغلب الدول العربية التي تعاني من تذبذب في الأوضاع الأمنية التي كان لها انعكاساً سلبياً على حياتهم بالمجمل.

 

4 – الانتعاش الاقتصادي:

  • تتميز تركيا باقتصادها الذي سابقت به أهم اقتصادات العالم واستطاعت التفوق عليها.

  • الاقتصاد الناجح يفرض أثره على كافة مجالات وقطاعات الحياة.

  • بينما يشهد الوطن العربي عامة وبلاد الشام خاصة انهيارات اقتصادية.

 

5 – الدراسة وفق الأنظمة المتطورة:

  • تميزت تركيا بواقعها التعليمي بدرجة كبيرة حتى غدت منافسة لأهم الدول الأوروبية.

  • تعمل على تحديث مناهجها باستمرار حتى تضمن حصول طلابها على جودة تعليمية عالية.

  • تمنح الطلاب شهادات معترف بها في مختلف دول العالم.

 

هل سيجد العربي صعوبات عند العيش في تركيا؟

على الرغم من كافة الإيجابيات والميزات التي سيحصل عليها المواطن العربي عندما يختار تركيا للسكن إلا أن هناك بعض الجوانب السلبية التي قد يعاني منها وهي كالتالي:

  • اللغة التركية وصعوبة تعلمها خاصة أن الأتراك لا يفضلون التحدث بغيرها (تجدر الإشارة هنا إلى أنه من السهل تخطي تلك المشكلة فإن من السهل تعلم تلك اللغة ولن تستغرق أكثر من ستة أشهر.

  • ستجد هناك بعض الاختلافات في العادات ومع التنوع السكاني ستضطر لتواجه أديان مختلفة.

  • تركيا تشهد اكتظاظاً سكانياً وبالتالي قد يخلق هذا صعوبة في التنقل بين المناطق ولا سيما في ساعات الذروة.

  • إن اخترت العيش في المدن الكبرى أو الرئيسية في إسطنبول فإنك ستكون أمام ساعات طويلة من العمل.

 

قدمنا لكم ملخص شامل حول المناطق التي يسكنها العرب في تركيا وقد بينا لكم الأسباب التي وجهت أنظارهم إليها، دعنا نخبرك أننا في سكاي لاين العقارية نحرص على أن نقدم إليك أهم الفرص العقارية المناسبة لك ولأهدافك والمتناسبة مع رصيدك المادي. تواصل معنا ولا تتردد فالكثير من الفرص المتميزة بانتظارك.

 

الوسوم



معلومات التواصل

Ziya Gökalp Mah. Süleyman Demirel
Bul. Mall Of İstanbul Ofis blok Kat: 10
No: 80, 34480 Başakşehir/İstanbul

 [email protected]
 00905364539111